يعد التحصين الكامل مفيدًا لطفلك لأنه يمكن أن يتجنب الأمراض الخطيرة. لا تنسَ مواصلة اللقاحات والتطعيمات وفقًا للجدول الزمني ، ويمكنك أيضًا استشارة طبيبك أو طبيب الأطفال إذا كان طفلك يظهر عليه أعراض أكثر قلقًا بعد التطعيم.