اسئلة طبية شائعة

عنف عمره 9 سنوات

يريد Doc أن يسأل ، ما إذا كان الطفل مصابًا بنوبة مرضية على الرغم من عدم وجود أي تاريخ لأي مرض ، ولكن كان من المعتاد في السابق لعب ألعاب الهواتف المحمولة المفرطة

ألو لوري ،

شكرا على السؤال

لا ينبغي أن تكون المضبوطات لدى الأطفال مرتبطة مباشرة بعادات الألعاب المفرطة على الهواتف المحمولة. ولكن في الواقع ، يمكن أن تحدث بعض أنواع النوبات عن طريق التعرض للوهج أو صوت الدوس ، كما يحدث عند ممارسة الألعاب على الهواتف المحمولة.

بعض الأسباب الأكثر شيوعًا للنوبات عند الأطفال هي قلة النوم ، واضطرابات توازن الكهارل ، والصرع ، وإصابات الرأس ، وأورام الدماغ ، واضطرابات وراثية معينة (على سبيل المثال في الأشخاص الذين يعانون من متلازمة داون) ، والحمى الشديدة (المرتبطة عادةً بالعدوى) ، والآثار الجانبية للعقاقير ، أو تعاطي المخدرات أو الكحول.

حسنًا ، تقوم بفحص حالة طفلك مباشرة إلى الطبيب أو طبيب الأعصاب حتى يتم تقييم الأسباب المحتملة. أوضح للطبيب ، متى تحدث النوبة ، ومدة استمرارها ، وما هي شكل التشنجات ، وما الذي يسببها ، وما هي الحالة الصحية السابقة لطفلك. بادئ ذي بدء ، سيقيم الطبيب عادة أولاً ، ما إذا كان صحيحًا أن طفلك يعاني من نوبات. وإذا كان هذا صحيحًا ، فسيتم استكشاف السبب المحتمل للنوبة مرة أخرى عن طريق الفحص البدني ، و EEG (سجل الدماغ) ، والمختبر ، والأشعة السينية ، والمسح الضوئي المقطعي ، والتصوير بالرنين المغناطيسي ، وما إلى ذلك.

توصياتنا الحالية:

  • عندما تكون في نوبة ، لا تنزعج ، انقل الطفل إلى مكان مريح ، وشغل الأرض ، ولا تضع أي شيء في فمه ، وخلع ملابسه ، ثم اصطحبه إلى أقرب طبيب
  • قصر استخدام الأدوات الذكية على الأطفال ، والحد الأقصى لوقت الشاشة ساعتين في اليوم (بما في ذلك الوقت اللازم لمشاهدة التلفزيون ، واستخدام الهواتف المحمولة ، وأجهزة الكمبيوتر ، والأدوات الذكية الأخرى)
  • سجل أي شيء يؤدي إلى حدوث نوبات في كثير من الأحيان في طفلك ، وتجنب هذه المشغلات
  • ذكّر طفلك بالشرب الكافي ، وتناول مجموعة متنوعة من الأطعمة المغذية ، خاصة تلك الغنية بحمض الفوليك
  • لا تعطي الأطفال بلا مبالاة نوبة الصرع
  • راقب البيئة الاجتماعية للطفل وابعده عن المخدرات والسجائر والكحول

آمل أن يكون هذا يساعد ...